محلية

نظام الأسد يعتقل مجموعة من المواطنين بتهمة التواصل مع صفحات “مشبوهة”

شاهد – متابعات
اعتقلت الأفرع الأمنية التابعة لنظام مجموعة من المواطنين يوم أمس الأحد بتهمة التواصل مع صفحات ومواقع على الإنترنت “مشبوهة”.

وذكرت وزارة الداخلية التابعة لنظام الأسد في بيان أن قواتها ألقت القبض على 8 أشخاص بتهمة التواصل والتعامل مع مواقع إلكترونية تنشر اشاعات مغرضة وأنباء كاذبة وقنوات يوتيوب تبث لغايات مشبوهة.

وزعمت الوزارة أن المعتقلين سربوا معلومات مزيفة ومشوهة إلى تلك المواقع بهدف إحداث بلبلة وتشويه الرأي العام، مدعية أنهم اعترفوا بإقدامهم على التواصل مع تلك الصفحات وتزويدها بمعلومات ملفقة.

وأضاف البيان: “نظم الضبط اللازم وتم تقديم المقبوض عليهم للقضاء وفقاً لأحكام المواد /285-286-287/ من قانون العقوبات والمادة /28/ من قانون مكافحة الجرائم المعلوماتية”.

يذكر أن هذه الاعتقالات تأتي بعد يوم واحد من إصدار وزارة الداخلية التابعة لنظام الأسد بيان تهديد ووعيد لرواد مواقع التواصل الاجتماعي المقيمين في مناطق سيطرتها تحذرهم من ارتكاب جرائم إلكترونية.

وهدد البيان رواد مواقع التواصل الاجتماعي بالاعتقال والمحاكمة والحبس في حال تفاعلوا أو تواصلوا مع صفحات وصفها بالمشبوهة، أو إذا تم تزويد تلك الصفحات بمعلومات أو بيانات أو نشر وتداول بأخبار كاذبة.

وأكد البيان أنه سيتم ملاحقة من يقدم على ارتكاب هذه الأفعال واتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم بتهمة إضعاف الشعور القومي والوهن من نفسية الأمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى