سياسي محلي

وفد النظام قدم ورقة مبادئ دستورية في نهاية الجلسة الأخيرة.. ماذا تضمنت؟

شاهد – متابعات
نشر موقع “تلفزيون سوريا” نسخة من الورقة التي طرحها وفد النظام في الدقائق الأخيرة لاجتماع الدورة الخامسة من اللجنة الدستورية التي ختمت آخر جلساتها اليوم الجمعة، وعرض فيها وفد النظام 8 نقاط يكررها في كل جلسة، تتعلق ب “الإرهاب ومناهضة الاحتلال الأجنبي” دون التطرق لإيران وروسيا.

ونقل الموقع عن مصادر خاصة أن وفد المعارضة لم يتصفح الورقة المقدمة بل إنه لم يناقشها، بينما قال المبعوث الأممي إلى سوريا “غير بيدرسون” في مؤتمر صحفي عقب اختتام الجلسات، إن وفد النظام طرح ورقة لكنه لم يتمكن من الاطلاع عليها لأن الوفد قدمها في اللحظات الأخيرة.

وجاء في الورقة التي حملت عنوان “عناصر أساسية في سياق الإعداد للمبادئ الدستورية”، “مكافحة الإرهاب بكافة أشكاله وصوره من خلال الرفض التام لكافة الأعمال الإرهابية التي قامت وتقوم بها التنظيمات الإرهابية بما فيها داعش والنصرة والإخوان المسلمين ومن ارتبط بهم أو تحالف معهم”.

ووصفت الورقة العقوبات المفروضة على نظام الأسد ووصفها بـ”الإرهاب الاقتصادي”، وطالبت بـ”مناهضة الاحتلال الأجنبي لأراض سورية من قبل تركيا وإسرائيل والولايات المتحدة الأميركية” وبـ”دعم الجيش العربي السوري بكل السبل”.

ورفضت الورقة “أي مشروع انفصالي أو شبه انفصالي مهما كانت صيغته.. “.

واعتبرت أن “الهوية الوطنية”، تتجلى من خلال “اسم الدولة الجمهورية العربية السورية واللغة الرسمية للدولة هي اللغة العربية”.

وكان عضو اللجنة الدستورية “طارق الكردي” قال لـ”شاهد” ليلة أمس، إن وفد المعارضة قدم “صياغات للدستور عبر 10مبادئ” طالبا من وفد النظام ” التقدم بصياغات، لكنه لا يزال يرفض الدخول في هذه المرحلة”، مضيفا أن النظام “يريد البقاء في حالة مناقشة مبادئ الدستور دون الانتقال إلى مرحلة الصياغة”.

وليلة الجمعة، صرح الرئيس المشترك للجنة الدستورية “هادي البحرة” أن وفد النظام في اللجنة رفض الدخول في عملية الصياغات الدستورية.

وقال من جنيف، خلال مؤتمر صحفي عقب انتهاء الجولة الخامسة للجنة الدستورية “بذلنا أقصى جهودنا لوضع منهجية للنقاشات لكنها قوبلت بالرفض من الطرف الآخر”.

وانتهت اليوم الجمعة آخر جلسة من الجولة الخامسة للجنة التي كان يفترض أن تخرج بتنفيذ جدول أعمال يركز على صياغة المبادئ الأساسية للدستور.

وتشير محاضر الجلسات إلى حالة استعصاء تسبب بها وفد النظام الذي رفض الدخول في صياغة المبادئ الأساسية للدستور، محاولا البقاء في مرحلة المناقشة فقط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى