سياسي دولي

لبنان تصفع نظام الأسد وترفض تزويد طائراته بالوقود

شاهد – متابعات
رفضت شركات الوقود في مطار بيروت الدولي بتزويد الطائرات المدنية التابعة لنظام الأسد بالوقود وذلك تجنباً لعقوبات قانون قيصر الأمريكي.

وأكدت مصادر إعلامية لبنانية، أن شركات الوقود في مطار بيروت (توتال وكورال والوردية) أبلغت شركات الطيران التابعة لنظام الأسد بمنع تزويدها بالوقود خوفاً من التعرض لعقوبات قانون قيصر.

وأوضحت المصادر أن هذا القرار جاء بعد استئناف الرحلات الجوية بين دمشق وبيروت الأسبوع الماضي، والتي من المقرر أن تسير ثلاث رحلات أسبوعياً.

ونقلت صحيفة “الشرق الأوسط” عن رئيس مطار بيروت الدولي فادي الحسن، أن قرار منع تزويد طائرات النظام بالوقود يعود إلى الشركات المزودة، مشيراً إلى أن هذه الشركات تمنع الوقود عن جميع الطيران المعاقب أمريكياً.

وأشار الحسن إلى أن مطار بيروت لا يمنع شركات الطيران من التعامل انطلاقاً من أي عقوبات أو إجراءات متخذة ضدها “إلا إذا كانت ضمن لائحة الاتحاد الأوروبي المتعلقة بمخالفات ترتبط بالسلامة العامة” بحسب قوله.

يذكر أن هذا الإجراء هو الثاني من نوعه الذي تتخذه لبنان خشية التعرض للعقوبات بموجب قانون قيصر، حيث سبق وأن احتجزت باخرة محملة بالمشتقات النفطية قبالة سواحلها قادمة من اليونان، كانت من المقرر أن تفرغ حمولتها لصالح شركة مرتبطة بنظام الأسد مطلع شهر تشرين الأول الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى