محلية

بهدف تصوير فلم روسي.. غارات وهمية في محيط مدينة خان شيخون

شاهد – متابعات
ذكرت صحيفة “زمان الوصل” أن الطائرات الحربية التابعة لقوات الأسد شنت، اليوم الجمعة، ما يزيد عن 20 غارة جوية، جنوبي إدلب، وذلك لإكمال تصوير لقطات فلم روسي، يحاكي المعارك العسكرية الأخيرة في محافظة إدلب.

ولفتت الصحيفة إلى أن الغارات تركزت على منطقتي “الصياد”، و”تل عاس” في محيط مدينة “خان شيخون” جنوب إدلب. وجرى تصوير اللقطات بحضور العميد “سهيل الحسن” قائد الفرقة “25”.

وأوضحت الصحيفة أن الطائرات التي نفذت الغارات الوهمية، أقلعت من مطارات “حماة العسكري” و”تيفور” بريف حمص، و”كويرس” بريف حلب، وقاعدة “حميميم” الجوية بريف اللاذقية.

وخلال التصوير، أغلقت الفرقة “25 مهام خاصة” مداخل مدينتي “كفرزيتا، واللطامنة” بريف حماة الشمالي ومنعت المزارعين من الدخول لأراضيهم الزراعية المحيطة بها، بالتزامن مع انتشار عسكري مكثف لأفواج الفرقة داخل المدينتين.

وصيف العام 2019 بدأت آخر معارك قوات الأسد على إدلب، حيث تمددت القوات في أرياف حماة وحلب وأجزاء واسعة من ريف إدلب الجنوبي والشرقي، وانتهت المعارك في ربيع 2020 بتوقبع اتفاق “الممر الآمن” بين موسكو وأنقرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى