سياسي دولي

روسيا تطلب مهلة إضافية من ميليشيا قسد لانسحاب نظام الأسد من الحسكة

شاهد – متابعات
طلبت موسكو من ميليشيا “قسد”، تمديد المهلة التي منحتها لقوات الأسد المحاصرين داخل مدينة الحسكة، أسبوعا آخر، متعهدة بتقديم مقترحات ترضي الجانبين، وفقا لما نشرته “وكالة الأناضول” التركية.

وكانت ميليشيا “قسد” أعطت القوات المحاصرة في المربع الأمني بمدينة الحسكة مهلة للانسحاب تنتهي في 20 كانون الثاني الجاري.

وبحسب الأناضول، لم تتمخض الاجتماعات المتعاقبة التي جرت بين النظام و”قسد” في مطار “القامشلي” برعاية روسية خلال الأسبوعين الماضيين، عن نتائج ملموسة.

وهذا ما حدا بالضباط الروس لطلب مهلة إضافية مدتها أسبوع، لتقديم مقترح يرضي الطرفين.

وبعد أن وصلت المفاوضات إلى طريق مسدود، أغلقت قوات الأسد معبر “المسلمية” الرابط بين مدينتي حلب و تل رفعت، يوم الأربعاء الماضي.

في المقابل صعدت “قسد” بالقرب من المربع الأمني في مدينة القامشلي، كما طردت قوات الأسد من عدة نقاط أمنية في الحسكة، وشددت الحصار على المربع الأمني داخل مدينة الحسكة.

كما استقدمت قوات الأسد تعزيزات عسكرية جديدة، أمس الخميس، إلى قاعدة “عين عيسى” شمالي الرقة، إضافة لتعزيز ، خط جبهاتها، في مواجهة “قسد”، في ريف الرقة الغربي بوصول قرابة 75 عنصرا إلى ريف الرقة الغربي، قبل أيام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى