ميدانية

نجاة قيادي في “الوطـ.ـنـ.ـية للتحـ.ـرير” من محاولة اغتيال شمال إدلب

شاهد – متابعات
نجا قيادي في الجبهة الوطنية للتحرير التابعة للجيش الوطني السوري من محاولة اغتيال تعرض لها اليوم في ريف إدلب الشمالي.

وأفاد مراسل “وكالة شاهد”، أن مجهولون استهدفوا سيارة القياي في فيلق الشام النقيب “أبو عبدو سراب” بعبوة ناسفة في بلدة الفوعة شمال إدلب.

وأشار مراسلنا إلى أن الاستهداف أدى إلى إصابته بجروح تم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج، مضيفاً أن أي جهة لم تتبن مسؤوليتها عن هذا الهجوم.

تجدر الإشارة إلى أن محافظة إدلب شمال غربي سوريا تشهد بين الحين والآخر عمليات اغتيال وتصفية تطال قيادات في الفصائل الثورية.

وقد كان آخر هذه العمليات استهداف القيادي في الجبهة الوطنية للتحرير محمد الطالب بعبوة ناسفة في بلدة كفرتخاريم بريف إدلب الشمالي الغربي.

ويعتبر الطالب من مؤسسي فصيل فيلق الشام أحد مكونات الوطنية للتحرير وقائد القطاع الشمالي فيه وشارك في معظم المعارك التي خاضها الجيش الحر ضد نظام الأسد في حلب وادلب واللاذقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى