سياسي دولي

روسيا تهاجم الاتحاد الأوروبي بسبب العقوبات على فيصل المقداد

شاهد – متابعات
شنت وزارة الخارجية الروسية هجوماً على الاتحاد الأوروبي بسبب العقوبات التي فرضها على وزير خارجية نظام الأسد فيصل المقداد.

وزعمت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية “ماريا زاخاروفا”، أن العقوبات تمثل رفضاً واضحاً من الاتحاد الأوروبي للتفاوض مع نظام الأسد.

وادعت خلال مؤتمر صحافي، أمس الخميس، أن هذا الإجراء هو واحد من سلسلة الإجراءات التي تمنع تطبيع الوضع في سوريا، وتساعد في التغلب على عواقب الأزمة المدمرة وتؤدي إلى تفاقمها، حسب قولها.

ومضت بالقول: “يتعين على الاتحاد الأوروبي إظهار سلامة عقله والعودة إلى المجال القانوني الدولي، وحان الوقت لرفع العقوبات الأحادية غير المشروعة التي فرضها على دمشق بشكل نهائي وضمان الاستقرار والأمن الإقليميين”.

جدير بالذكر أن الاتحاد الأوروبي أدرج قبل أيام وزير خارجية نظام الأسد فيصل المقداد على لوائح العقوبات الأوروبية، شملت تجميد أصوله المالية ومنعه من السفر الى دول الاتحاد، ليرتفع بذلك عدد مسؤولي النظام المعاقبين إلى 289.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى