محلية

تصفية قاضٍ سابق في “دار عدل” للمعارضة بريف درعا

شاهد – متابعات
اغتال مسلحون مجهولون قاضٍ عمل في دار عدل تتبع للمعارضة سابق، في بلدة المزيريب بريف درعا الغربي.

وبحسب ما أفاد “تجمع أحرار حوران”، المعارض، فإنّ مجهولون قاموا باستهداف الشيخ “محمود الإبراهيم بنات”، بإطلاق النار المباشر عليه، في بلدة المزيريب غربي درعا، ما أدى لمقتله على الفور.

والشيخ محمود، خريج كلية الشريعة من جامعة دمشق وعضو في اللجنة المركزية بريف درعا الغربي، المعنيّة بالتفاوض مع نظام الأسد، وكان سابقا، يشغل منصب قاض في محكمة دار العدل التي نشطت إبان سيطرة فصائل الجيش الحر على المحافظة.

وعلى مدار الفترة الماضية، نفذت قوات نظام الأسد، عمليات تصفية وإخفاء وتغييب قسري، بحق معارضين ومقاتلين سابقين في الجيش الحر، ممن أجروا عمليات تسوية، بعد سيطرة النظام على المحافظة منذ منتصف العام 2018.

وبحسب تقرير أصدره “تجمع أحرار حوران” بلغ عدد عمليات ومحاولات الاغتيال في محافظة درعا، خلال العام 2020″ 307 “عملية ومحاولة، نتج عنها سقوط 235 قتيلا من إجمالي عدد القتلى، البالغ 601 قتيلا، سقطوا على مدار العام الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى