محلية

قسد تحرم أهالي دير الزور من الخبز وتهرب الطحين لنظام الأسد

شاهد – متابعات
تشهد مناطق سيطرة ميليشيا قسد في محافظة دير الزور شرقي سوريا، أزمة خبز خانقة ومتزايدة بسبب عمليات تهريب الطحين باتجاه مناطق نظام الأسد.

وأكدت مصادر إعلامية، وجود ازدحام كبير على الفرن الوحيد في بلدة الباغوز والذي يخدم العديد من القرى والبلدات في المنطقة أبرزها العرقوب وحويجة المشاهدة وموازن.

وأوضحت المصادر أن إنتاج الفرن لا يكفي إلا لربع السكان فقط، وسط ارتفاع كبير في أسعار المحروقات والحطب ومادة الطحين التي وصل سعرها إلى خمسين ألفاً بعد أن كان ثلاثين.

وفي السياق ذاته، تشهد مدن وبلدات الجزيرة السورية إضراباً عن العمل لأصحاب ااأفران الخاصة بسبب ارتفاع سعر طن الطحين حيث وصل إلى ما يقارب 85 ألف ليرة سورية.

جدير بالذكر أن المناطق الخاضعة لسيطرة ميليشيات قسد تعتبر من أكثر المناطق إنتاجاً للقمح في سوريا، إلا أن قيام الميليشيات ببيعه وتهريبه لنظام الأسد أدى إلى هذه الأزمة في مناطقها وبشكل خاص ذات المكون العربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى