سياسي محلي

تمثيلية الانتخابات.. مرشح يطرح نفسه منافساً لـ”بشار الأسد”

شاهد – متابعات
أعلن حزب “سورية للجميع” أن رئيسه “محمد عزت خطاب” سيخوض الانتخابات الرئاسية منتصف العام الحالي، منافسا رأس النظام “بشار الأسد”، في مشهد جديد سيضاف إلى تمثيلية الانتخابات القادمة.

ووعد “خطاب” أنه في حال حصوله على الرئاسة، سيجعل من سورية مثالاً يحتذى به مثل سنغافورة وماليزيا، ويرتفع الناتج القومي السنوي لمليارات الدولارات، ودخل المواطن السوري إلى 5 آلاف دولار كحد أدنى.

وتسلم “محمد عزت خطاب”، مواليد دمشق 1969، حاصل على شهادة دكتوراه في العلم السياسية من جامعة دمشق، مستقر في فرنسا منذ العام 2012، رئاسة مجلس التنمية العربية والتعاون الدولي في العام 2019.

وذكر بيان لحزب “سورية للجميع”، نشر سابقا، أن “خطاب” سيعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية خلال مؤتمر سيعقد قريبا في العاصمة البلجيكية بروكسل، مطلع هذا العام.

كما سيتم إعلان البرنامج الانتخابي، شاملاً تغيرات نوعية بشتى المجالات، وصولاً إلى الدعوة لاستعادة الجولان ولواء إسكندرون السليب. وفقا للبيان.

ويجهز نظام الأسد لولوج الانتخابات الرئاسية قبل صيف العام الحالي، وبدأ رأس النظام “بشار الأسد” بالتحضير للانتخابات، عبر القيام بإصلاحات وهمية، وحملة دعائية مكثفة، في ظل دعم روسي وصيني، وانكفاء غربي وخليجي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى