محلية

محافظ دير الزور يسير رحلات ترفيهية إلى موقع إيراني.. ما الهدف؟

شاهد – متابعات
قرر محافظ دير الزور التابع لنظام الأسد “فاضل نجار”، البدء بتسيير رحلات مجانية إلى حديقة “الأصدقاء”، الواقعة على نهر الفرات، فيما يراه مراقبون محاولة لتأمين الحماية لميليشات إيران في المنطقة.

وقبل عدة أشهر انتهت الميليشيات الإيرانية من تأهيل هذه الحديقة، لكنها لم تفتتحها أمام المدنيين، بل خصصت جزءاً منها لإقامة “فعاليات” للأطفال الذين ينشطون في “المركز الثقافي الإيراني” بدير الزور.

ويسعى “المركز الثقافي الإيراني” في دير الزور، لاستقطاب الأطفال عبر برامج ترفيهيه، وتعتبر حديقة “الأصدقاء” إحدى أدوات المركز.

كما تضم الحديقة، مراكز وغرفا يتخذها قادة ميليشيا “الحرس الثوري” مكاناً للإقامة، ومكاناً لعقد اجتماعاتهم.

ونشر موقع تلفزيون سوريا، صورا خاصة لمقرات الميليشيات الإيرانية في الحديقة، ويقول الموقع إن أصواتا من المدينة انتقدت خطوة المحافظ في هذا الوقت عبر موقع “فيس بوك”، وأبدت استغرابها إذ لا يوجد وقت لزيارة الحدائق في فصل الشتاء وفي ظل الأمطار، إضافة إلى انتشار فيروس كورونا، حيث انتقدوا المحافظ وقالوا إن عليه فرض قرارات تحد من التجمعات لا زيادتها.

ونقل الموقع عن مصادر محلية أن المحافظ قرر بداية تسيير الرحلات للحديقة، يوم الجمعة، فقط من كل أسبوع، مشيرا، إلى وجود نية بزيادة عدد أيام الرحلات خلال الأسابيع القادمة.

ويأتي قرار المحافظ بعد أيام قليلة من استهداف الطيران الاسرائيلي نحو 32 موقعا للميليشيات الإيرانية في محافظة دير الزور، ما تسبب بسقوط أكثر من 100 قتيل، كما دمرت مقار كاملة على رؤوس عناصر وضباط كانوا متواجدين فيها، ما اعتبر ضربة من العيار الثقيل، ضد تجمعات إيران، جنوبي السرير الخصيب لنهر الفرات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى