محلية

مقتل ضابط كبير في جيش الأسد خلال الغارات الإسرائيلية الأخيرة على دير الزور

شاهد – متابعات
نعت مواقع وصفحات موالية لنظام الأسد ضابطاً كبيراً من قواته لقي مصرعه متأثراً بإصابة تعرض لها بالقصف الإسرائيلي على دير الزور.

وأكدت مصادر إعلامية موالية، مقتل العميد أحمد خليل رئيس فرع الأمن السياسي في محافظة دير الزور بعد إصابته قبل أيام بجروح خطيرة إثر قصف إسرائيلي لمقر الفرع في المدينة.

ويوم أمس الأول نفذ الطيران الإسرائيلي هجوماً واسعاً على مواقع ومستودعات أسلحة وذخائر وصواريخ للميليشيات الإيرانية في المنطقة الممتدة من مدينة دير الزور وحتى الحدود العراقية في بادية البوكمال.

وأدى الهجوم الإسرائيلي إلى مقتل أكثر من 57 عنصراً وتدمير مستودعات أسلحة وذخائر وصواريخ لكل من قوات الأسد وميليشيات إيران وحزب الله اللبناني وفاطميون وزينبيون.

جدير بالذكر أن حصيلة الخسائر البشرية هذه هي الأكبر منذ بدء الهجمات الإسرائيلية ضد المواقع الإيرانية في سوريا، كما أنها الأكبر من حيث عدد الغارات التي تم تنفيذها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى