سياسي محلي

أول تعليق من نظام الأسد على الهجوم الإسرائيلي في دير الزور

شاهد – متابعات
علقت وزارة الخارجية التابعة لنظام الأسد على الهجوم الإسرائيلي الذي طال عشرات المواقع الإيرانية في محافظة دير الزور شرقي سوريا.

وزعمت الوزارة في بيان، أن الغارات الاسرائيلية متزامنة ومتناغمة مع هجمات تنظيم داعش في البادية، مدعية وجود اتفاق وتنسيق بين الطرفين وميليشيات قسد.

وادعت أن الهجوم يأتي في الوقت الذي تستمر به ميليشيات قسد بممارستها في محافظات الحسكة ودير الزور والرقة بدعم سياسي وعسكري ولوجستي من قبل قوات التحالف الدولي.

وختمت خارجية النظام بيانها، بمطالبة مجلس الأمن الدولي باتخاذ إجراءات حازمة وفورية لمنع تكرار الهجمات الإسرائيلية.

ويوم أمس الأول، نفذت طائرات حربية إسرائيلية عشرات الغارات الجوية على مواقع تابعة للميليشيات الإيرانية في محافظة دير الزور شرقي سوريا.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن مسؤول أمريكي قوله أن هذه الغارات جاءت بالتنسيق بين واشنطن وتل أبيب وبناء على معلومات قدمتها الولايات المتحدة لإسرائيل.

يشار إلى أن الهجوم أدى إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف الميليشيات الإيرانية إضافة إلى تدمير مستودعات أسلحة وذخائر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى