سياسي دولي

الإستخبارات الأمريكية تفجر مفاجأة من العيار الثقيل بشأن الغارات الأخيرة على الميليشيات الإيرانية بدير الزور

شاهد – متابعات
كشف مسؤول رفيع في الاستخبارات الأمريكية الستار عن خفايا الهجوم الجوي الأوسع الذي تعرضت له مواقع للميليشيات الإيرانية في سوريا فجر اليوم الأربعاء.

ونقلت وكالة “أسوشيتد برس” عن المسؤول قوله، أن الجولة الأخيرة من الغارات الإسرائيلية على المواقع الإيرانية شرقي سوريا جاءت بناء على بيانات استخباراتية قدمتها الولايات المتحدة.

وكشف المسؤول، أن وزير الخارجية الأمريكي “مايك بومبيو” بحث هذا الهجوم مع رئيس جهاز الاستخبارات الإسرائيلي الموساد يوسي كوهين خلال لقائهما بواشنطن الاثنين الماضي.

وأكد المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن القصف استهدف سلسلة مستودعات تستخدم لتخزين أسلحة إيرانية ومكونات مخصصة لدعم برنامج طهران النووي.

وتمثل هذه التصريحات حالة نادرة للتعاون العلني بين إسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية في اختيار أهداف لعملياتهما في سوريا.

جدير بالذكر أن طائرات حربية إسرائيلية هاجمت منتصف الليلة الماضية العديد من المواقع الإيرانية في محافظة دير الزور وأدت إلى وقوع عشرات القتلى والجرحى وتدمير مستودعات أسلحة وذخائر، في هجوم هو الأوسع في المنطقة منذ سنوات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى