سياسي محلي

المبعوث الأمريكي إلى سوريا يعتزم مغادرة منصبه.. ومصادر صحفية تكشف السبب

شاهد – متابعات
أكدت مصادر صحيفة غربية أن المبعوث الأمريكي إلى سوريا جويل رايبورن يعتزم مغادرة منصبه قريباً، بعد شهور على تعيينه.

وذكرت صحيفة “ذا ناشيونال”، أن رايبورن سيترك منصبه قبل العشرين من الشهر الحالي وهو موعد استلام الرئيس المنتخب جو بايدن مقاليد الحكم في الولايات المتحدة.

وأوضحت الصحيفة أن سبب الاستقالة هو أن بايدن بدأ بتشكيل فريق جديد خاص بسوريا ومن المستبعد أن يبقى رايبورن بمنصبه ضمن الإدارة الجديدة وذلك بسبب اختلاف السياسيات والموظفين.

يذكر أن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو عين في تشرين الثاني الماضي جويل رايبورن مبعوثا إلى سوريا خلفا لجيمس جيفري الذي قدم استقالته.

ويعرف رايبورن بمواقفه المعادية لنظام الأسد وبتصريحاته التي تؤكد على ضرورة استمرار العقوبات المفروضة عليه ومحاسبته على جرائمه التي ارتكبها بحق الشعب السوري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى