محلية

“ملهم التطوعي” يدشن مشروع “عزيز السكني” شمال حلب

شاهد – خاص
ضمن مشروع “تجمع عزيز السكني”، قام فريق “ملهم التطوعي” بتسليم قرابة 500 منزلا، لعائلات نازحة كانت تقيم في مخيمات بمدينة اعزاز شمالي حلب.

وأظهرت صور وفيديوهات، بثها أعضاء في “فريق ملهم”، مشاعر الفرح والسرور، التي انتابت سكان المخيمات أثناء طي الخيام، والانتقال إلى بيوت مصنوعة من الطوب سلمها لهم الفريق، كخطوة أولى من المشروع الخيري الذي يهدف لإيواء 1000 عائلة في منازل مشابهة.

وعزيز الذي حمل المشروع اسمه، هو شاب سوري ورجل أعمال يقيم في دول الخليج، وقد توفي بمرض السرطان، وكان يتبرع لجميع حملات فريق ملهم ويكفل قرابة 100 يتيم شهريا.

ونقلت وكالة الأناضول عن المهندس براء بابلي، المشرف على المشروع، أنهم أنجزوا المرحلة الأولى من مشروع ألف منزل مبني من الطوب.

مشيرا إلى أن الهدف من المشروع هو نقل العائلات المتضررة من الحرب إلى منازل ذات جدران تليق بكرامتهم وتخليصهم من حياة المخيمات.

وأثناء تمدد النظام بين صيف 2019 وحتى آذار 2020 نزح قرابة مليون شخص من منازلهم جنوبي إدلب وغربي حلب نحو الحدود السورية-التركية.

وسرعان ما بدأ العمل على بناء منازل متواضعة مبنية من الطوب، لإيواء عدد كبير من النازحين، مثل المشروع التركي الهادف لبناء 52 ألف منزل.

ومؤخرا، أعلن وزير الداخلية التركي “سليمان صويلو”، استكمال بناء 30 ألف منزل من الطوب للنازحين في محافظة إدلب، حيث تعهد “صويلو” بأن البيوت ستكون جاهزة، نهاية كانون الثاني/يناير، الجاري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى