محلية

ضباط أتراك يقدمون مساعدات وهدايا طالت أرامل وأيتام في رأس العين

شاهد – متابعات
قام ضباط أتراك بتوزيع مساعدات إنسانية على نساء أرامل، وأطفال أيتام في مدينة رأس العين إحدى المناطق المحررة ضمن عملية “نبع السلام” شمال شرقي سوريا.

وأشارت “وكالة الأناضول” إلى أن التوزيع تم بالتعاون مع مديرية الخدمات الاجتماعية حيث وزع ضباط في الجيش التركي، وموظفون من مديرية الخدمات الاجتماعية، معاطف وأحذية ومساعدات غذائية على نساء أرامل فقدن أزواجهن، في هجمات تنظيم “قسد” في “رأس العين”.

كما تم أيضا، توزيع هدايا على عدد من الأطفال الأيتام إثر مقتل أهاليهم على يد التنظيم ذاته.

وتنوعت الخدمات والمساعدات التي يقوم الجيش التركي بتقديمها للمدنيين، في ما يعرف بمنطقة “نبع السلام”، التي دخلها الجيش الوطني بعملية مشتركة مع الجيش التركي في تشرين الأول/أكتوبر 2019، بعد طرد قوات “قسد” منها.

ويوم الأحد الماضي نظمت وزارة الدفاع التركية برامج توعية لأطفال سوريين، في المنطقة، حول كيفية تجنب الألغام التي زرعتها ميليشيا “قسد” في المنطقة.

كما خصص الجيش التركي عدداً من عرباته وآلياته المدرعة، لنقل الأطفال إلى مدراسهم، وذلك بهدف حمايتهم من التفجيرات، التي تستهدف المنطقة بالتزامن مع انطلاق العام الدراسي الحالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى