سياسي محلي

ما حقيقة رفض وجهاء السويداء مقترحاً لدعم بشار الأسد في الانتخابات القادمة؟

شاهد – خاص
كشفت مصادر إعلامية حقيقة الأنباء التي تم تداولها مؤخراً حول رفض وجهاء محافظة السويداء مقترحاً لدعم بشار الأسد في الانتخابات الرئاسية القادمة.

ونقل “موقع أورينت” عن المصدر نفيه لتلك الأنباء التي تتحدث عن عقد اجتماع سري بين وجهاء ورجال دين في السويداء وبين عضو مجلس الشعب نواف طراد الملحم لدعم الأسد في الانتخابات المقبلة.

واعتبر الصحفي نورس عزيز أن ما تداولته وسائل الإعلام والصفحات ناتج عن تسريبات لحسابات وهمية، مؤكداً أن مقربين من مشيخة العقل نفوا وجود أي اجتماع يتعلق بالموضوع المطروح.

وأضاف عزيز في تصريح لـ”أورينت”، أن النظام يعلم بأن مشيخة العقل لم يعد لديهم أي سلطة في المجتمع ولن يتوجه إليهم، معتبرا أن الأسد سبق وأن اختبرهم في مسألة التجيند الإجباري في المحافظة حيث فشلوا بها ولم يتمكنوا من اقناع الشباب بالالتحاق بالخدمة العسكرية.

وبحسب المصدر فإن الهدف من وراء هذه التسريبات الدعاية لمشايخ العقل وأن لهم دورا مؤثرا في البيئة الاجتماعية لمحافظة السويداء وأنهم ليسوا أداة بيد نظام الأسد، وإثارة البلبلة من قبل النظام وإعطاء إشارات بأن السويداء قد تنحاز إلى جانبه في الانتخابات.

يذكر أن صحيفة العربي الجديد نقلت مؤخرا عن مصدر وصفته بـالخاص قوله أن “نواف طراد الملحم” عقد مؤخراً إجتماعاً مع وجهاء وشيوخ من محافظة السويداء من بينهم شيخ العقل يوسف الجربوع وممثلين عن العائلات ووجوه اجتماعية.

وأوضح المصدر أن الملحم طرح على الحضور فكرة ترشيح الأسد للانتخابات الرئاسية القادمة ودعمه من الوجوه الإجتماعية والعشائرية نيابة عن عائلاتهم وعشائرهم، مؤكداً أن هذا المقترح لم يلق جواباً من وجهاء السويداء وأن الاجتماع لم يخرج بنتائج إيجابية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى