ميدانية

تحركات عسكرية روسية مكثفة شرق الفرات.. ومصدر يكشف الهدف

شاهد – متابعات
كثفت القوات الروسية من تحركاتها العسكرية في منطقة شرق الفرات، وزادت من دورياتها على الطرق الرئيسية التي تستخدمها قوات التحالف الدولي في المنطقة.

وذكرت صحيفة “الشرق الأوسط”، أن دورية روسية تمركزت يومي السبت والأحد بريف بلدة المالكية أقصى شمال شرقي سوريا، بمحاذاة الطريق السريع الممتد بين مدينة القامشلي ومعبر سيمالكا الحدودي مع إقليم كردستان العراق.

ويعتبر معبر سيمالكا خط الإمداد الرئيسي لوصول تعزيزاتها العسكرية واللوجيستية إلى قوات التحالف الدولي والولايات المتحدة من قواعدها في العراق إلى شمال شرقي سوريا.

وتألفت الدورية بحسب المصدر، من 7 مدرعات ثقيلة وعشرات الجنود وحاملة جنود، تمركزت في نقطة تعرف بالجسر الروماني، وترافقت مع تحليق 4 حوامات حربية روسية في سماء المنطقة.

ونقلت الصحيفة عن مصدر في ميليشيا قسد قوله أن هدف التحركات الروسية في محيط المنطقة هو السيطرة على مصادر النفط فيها ومن ثم التحكم بها عسكرياً واقتصادياً وإداريا، وإنهاء وجود قوات التحالف والجيش الأميركي.

جدير بالذكر أن القوات الروسية دخلت رفقة جيش الأسد إلى منطقة شرق الفرات في أواخر عام 2019 بدعم وتسهيل من ميليشيا قسد وذلك بهدف وقف عملية نبع السلام التي كان ينفذها الجيشان الوطني السوري والتركي في المنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى