محلية

لتفادي الضربات الجوية.. مصادر تكشف عن خطة جديدة لـ”الحرس الثوري” بدير الزور

شاهد – متابعات
أجرت ميليشيات الحرس الثوري الإيراني، عملية إعادة تموضع جديدة في مدينة البوكمال بريف دير الزور، بهدف تفادي الغارات الجوية التي تستهدف نقاطها بين الحين والآخر.

وذكرت مصادر محلية أن الميليشيا أخلت خلال الساعات القليلة الماضية نقطيتن عسكريتين من بادية البوكمال الجنوبية وتحديداً المنطقة الواقعة قرب سكة الحديد شرق دير الزور.

ووفقاً لـ”شبكة عين الفرات” المتخصصة بنقل أخبار المنطقة الشرقية، فإن كل نقطة من الليتن تم إخلاؤهما كانت تضم أكثر من 50 عنصراً وصورايخ ومضادات طيران وراجمات وغيرها من الأسلحة.

ونقلت الميليشيا العناصر والسلاح الثقيل من النقطتين إلى عدد من المزارع بالمنطقة الصناعة التي تعتبر منطقة عسكرية للميليشيات الإيرانية، في حين أبقت على 10 عناصر في كل موقع تم اخلاؤه ورفعت عليه علم نظام الأسد.

وبحسب المصدر فإن هذه التحركات قد يكون سببها تجنب الغارات الجوية خاصة مع التحليق المكثف لطائرات الاستطلاع في أجواء المنطقة منذ 4 أيام.

جدير بالذكر أن مواقع الميليشيات الإيرانية في محافظة دير الزور شرقي سوريا تتعرض بين الحين والآخر لغارات جوية، وبالرغم من عدم إعلان أي جهة مسؤوليتها عنها إلا أنه يرجح وقوف التحالف الدولي وإسرائيل خلفها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى