محلية

ملتحقا بالتظاهرات شرقي دير الزور قيادي ينشق عن “قسد”.. فما السبب؟

شاهد – متابعات
التحق قيادي في “قسد”، بالتظاهرات الأهلية في مدينة هجين، شرقي دير الزور، وذلك بعد أن طُلب منه اعتقال شقيقه، المشارك في التظاهرات ضد “قسد” في المنطقة.

وقالت شبكة “عين الفرات”، إن “قسد” شهدت في مدينة هجين الخاضعة لسيطرتها شرقي ديرالزور، أمس الخميس، نوعاً من الخلاف بين قياداتها على خلفية المظاهرات الأهلية التي تشهدها المدينة.

وتابعت نقلا عن مصدر خاص أن قائد ساحة هجين التابع لـ”قسد” المدعو، أنكين، طلب من أحد قادة الأفواج التابعة لـ”قسد” في المدينة واسمه “سرحد” أن يسلم شقيقه “حسن” للاعتقال بعد مشاركته بالمظاهرات، مخيرا إياه بين تسليم شقيقه للاعتقال، أو خلع البزة العسكرية التابعة لـ”قسد”.

وأضافت أن سرحد رمى بزته العسكرية لقائد الساحة “أنكين” وغادر المنطقة التي شهدت الخلاف لينضم لصفوف المتظاهرين ويستقيل من “قسد”.

يذكر أن مناطق سيطرة “قسد” في دير الزور، تشهد مؤخرا، خروج مظاهرات أهلية للتنديد بالفساد الإداري في المنطقة، الذي أدى إلى تردي الوضع المعيشي والخدمي، إضافة لقلق المعلمين والموظفين، من قرار التجنيد الإجباري، الذي أصدرته “قسد” مؤخرا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى