سياسي محلي

حرب تصريحات.. “العبدة” يرد على “اللبواني” حول وثيقة سرية قدمها “البحرة”

خاص – شاهد
نفى “أنس العبدة” رئيس “هيئة التفاوض”، المعلومات التي سربها المعارض وعضو الائتلاف السابق “كمال اللبواني”، حول تقديم وثيقة سرية للمبعوث الأممي الخاص في سورية “غير بيدرسون”، يرجح أنها حول مشاركة المعارضة في الانتخابات الرئاسية التي يزمع رئيس النظام السوري إطلاقها منتصف العام الحالي.

وقال العبدة في تدوينة على موقع فيسبوك اليوم الخميس “غير صحيح بتاتًا ما تتحدث به بعض الأصوات حول ورقة خاصة تم تسليمها إلى بيدرسون من قبل وفد المعارضة في اللجنة الدستورية أو أحد أعضائه”.

وأكد أن “هذه الأصوات تتحدث بدون دليل أو مصداقية، وتحاول خلق بلبلة وتصدّعات جديدة، البيّنة على من ادّعى”.

وتابع العبدة “أؤكد لأخوتنا ولأهلنا الكرام أن الوثيقة الوحيدة التي تم التوافق عليها هي وثيقة القواعد الاجرائية التي تحكم عمل اللجنة الدستورية، ولم يتم حتى هذه اللحظة الاتفاق في لجنة الصياغة (المصغرة ٤٥) على أي نص أو مقترح بند دستوري سواء بشكل جزئي أو كلي”.

اللبواني الذي تحدث عن ورقة سلمها “هادي البحرة” الرئيس المشترك لـ”الجنة الدستورية” لـ”غير بيدرسون” المبعوث الدولي الخاص إلى سورية قبل أن يقدم مطالعته الأخيرة في مجلس الأمن؛ طالب كلا من “هادي البحرة” و”أنس العبدة” بإصدار بيان يرفضون فيه الانتخابات التي يجهز بشار الأسد لخوضها منتصف العام الحالي.

قال اللبواني خلال إحدى حلقاته على يوتيوب إن أحدا لم يطلع على هذه الوثيقة سوى بيدرسون والبحرة ولم تطلع عليها المعارضة ولا هيئة التفاوض.

بينما رجح في مقدمة الحلقة التي بثها قبل ساعات بأن تكون هناك ترتيبات معينة لإجراء انتخابات تشارك فيها المعارضة تحت المظلة الروسية.

كما هاجم اللبواني رئيس الائتلاف السوري “نصر الحريري” معتبرا أنه يتصرف على أساس بأن هناك أمر عمليات روسي قد تسلمه، ما جعله يحدث مفوضية للانتخابات ثم يتراجع عنها تحت ضغط شعبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى