محلية

استشهاد قيادي في الجيش الوطني بانفجار بسيارته في مدينة الباب

 

استشهد قيادي في الجيش الوطني بانفجار عبوة ناسفة في سيارته بمدينة الباب شرق حلب.

وقال مراسل “شاهد”، انفجرت عبوة ناسفة بسيارة القيادي “محمود العزي أبو فيصل” ليل الأربعاء ـ الخميس، وسط مدينة الباب، ما أدى لإصابته إصابة بليغة ثم استشهاده بعد نقله للمشفى.

وأضاف أن الانفجار لم يؤدّ لإصابات أخرى أو أية أضرار مادية سوى التي لحقت بسيارة القيادي.

وشهدت مدينة الباب في الفترة الأخيرة عدة انفجارات بعبوات ناسفة، استهدفت آخرها مدير نقابة المحامين في المدينة وطفليه، وأدت لاستشهاده في 23 آذار الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى