سياسي دولي

ضابط إماراتي: الاغتيالات في إيران ليست جديدة والحرس الثوري مخترق

ضابط إماراتي: الاغتيالات في إيران ليست جديدة والحرس الثوري مخترق

 

قال الفريق “ضاحي خلفان” نائب رئيس شرطة دبي، إن الاغتيالات في إيران ليست جديدة، والحرس الثوري مخترق حتماً.

وذكر خلفان في تغريدة على تويتر، الثلاثاء، إن الاغتيالات في إيران متكررة منذ سنوات في قلب طهران، “التي لا يدخلها سوى أهلها تقريباً”.

وأضاف، في ردٍّ على تصريحات لوزير الخارجية الإيراني، “أنت تعرف كيف قُتل “محسن فخري” ولابدّ أن قريباً منه يسرب تحركاته إلى الجهة المكلفة باغتياله”.

وأوضح خلفان أن الجميع يرفض الاغتيالات والعمليات الإرهابية “لكن إيران لم تندد يوماً بعمل إرهابي لا على الصعيد الإقليمي ولا الدولي، بل نراها تعلي من شأنه”.

ونوه أن الإنسان يتمنى أن يرى إيران وهي بخير، لكن يستحيل مع “عقليات القرون الوسطى أن تتعافى إيران”، وتابع، “أسأل الله أن ينقذ الشعب الإيراني من ملالي قم”.

وغمز خلفان من جهة الحرس الثوري الإيراني، ملمحاً أنه “مخترق حتماً لأن هناك من يسرب تحركات العلماء للجهة المكلفة باغتيالهم”.

وكان وزير الخارجية الإيراني “جواد ظريف” اتهم السعودية في تغريدة على تويتر بالتنسيق مع الولايات المتحدة وإسرائيل لاغتيال العالم النووي “محسن فخري زادة”، يوم الجمعة الماضي في طهران.

تحرير: حبيبة العمري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى