محلية

نزوح نحو 100 عائلة من شمال الرقة واستمرار الاشتباكات المتقطعة بين الوطني وقسد

نزوح نحو 100 عائلة من شمال الرقة واستمرار الاشتباكات المتقطعة بين الوطني وقسد

 

خاص ـ شاهد

شهد محيط مدينة عين عيسى شمال الرقة حركة نزوح كبيرة للأهالي، وصلت قرابة 100 عائلة، بسبب استمرار الاشتباكات المتقطعة بين الجيش الوطني وقسد.

وقال مراسل “شاهد”، إن نحو 100 عائلة نزحت، خلال اليومين الماضيين، نحو مدينة الطبقة غرب الرقة ومناطق أخرى في المحافظة.

وأضاف أن قسد حاولت منع الأهالي من النزوح بعد التهديد باستملاك منازلهم وأراضيهم وتحويلها لملاك عسكري لصالح عناصرها.

وأوضح أن الأهالي سلكوا طرقاً متفرقة نحو مناطق النزوح خوفاً من أي عمل عسكري قادم.

وأشار أن خوف الأهالي من شن عمل عسكري جاء بعد تهريب قيادات من قسد لعوائلها خارج المنطقة، بالتزامن مع إخلاء القوات الروسية لمواقعها الموجودة في محيط عين عيسى بشكل شبه كامل.

وأكد المراسل أن مدفعية الجيش الوطني والجيش التركي لم تتوقف منذ 48 ساعة عن استهداف مواقع قسد في المنطقة.

ونوه أن استهداف مواقع قسد يأتي رداً على محاولات التسلل المتكررة إلى منطقة نبع السلام، واستمرارها بإرسال المفخخات وزراعة الألغام والعبوات الناسفة، عبر خلاياها، في المناطق المحررة.

وخلال الأسبوع الفائت ضبط الجيش الوطني سيارتين مفخختين شمال الرقة، قادمتين من مناطق سيطرة قسد، إحداهما انفجرت أثناء تفتيشها مما أدى لاستشهاد عنصرين من الجيش الوطني.

تحرير: حبيبة العمري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى