سياسي دوليسياسي محلي

واشنطن تفرض عقوبات على شركات روسية وصينية

فرضت الولايات المتحدة الأمريكية عقوبات على شركات روسية وصينية، بسبب الإمدادات التي قدموها لبرنامج الصواريخ الإيراني.

وقال وزير الخارجية الأمريكية “مايك بومبيو” في بيان، الجمعة، إن العقوبات التي فرضتها واشنطن على الشركات الروسية والصينية بسبب توفيرهم تكنولوجيا متطورة ومعدات لبرنامج الصواريخ النووية الإيراني.

وأضاف أن العقوبات شملت شركتي “نيلكو غروب” و”جوينت ستوك كومباني إيليكون” ومقرهما روسيا، وشتركتي “شنغدو بِست نيو ماتيريالز” و”زيبو إيليم ترايد” ومقرهما الصين.

وأشار البيان أن الولايات المتحدة ستواصل استخدام كل العقوبات المتوافرة لمنع إيران من زيادة قدرتها النووية.

وأكدت الخارجية الأمريكية، في وقت سابق، أن هذه العقوبات منصوص عليها في قانون منع انتشار أسلحة الدمار الشامل ضد إيران وكوريا الشمالية وسوريا.

واغتال مجهولون، الجمعة، العالم النووي الإيراني “محسن فخري زادة” قرب العاصمة طهران، ووجهت إيران أصابع الاتهام لإسرائيل التي رفضت التعليق على الحادثة.

وأعلنت إيران أن زادة هو رئيس مركز الأبحاث العلمية في وزارة الدفاع الإيرانية، في حين أكد صحفي في تغريدة على تويتر، أعاد تغريدها الرئيس الأمريكي ترمب، أن زادة يرأس البرنامج العسكري النووي في إيران.

تحرير: حبيبة العمري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى