سياسي دولي

توجيه تهمة دعم “تحرير الشام” لامرأة أمريكية

 

وجه الادعاء الاتحادي الأمريكي تهماً لامرأة أمريكية من ولاية “نيوجيرسي” بدعم “هيئة تحرير الشام”.

وذكر موقع “العربية ـ نت”، الخميس، أن السلطات الأمريكية اتهمت “ماريا بيل” (53 عاماً)، بالإخفاء العمد لتورطها في تقديم دعم مادي لمنظمة إرهابية أجنبية.

وجاء في الدعوى التي أقامها “مكتب المدعي العام الأميركي” في نيوآرك أن بيل استخدمت، منذ شباط 2017 تقريباً، تطبيقات الهاتف المحمول في التواصل مع تحرير الشام، وتوجيه النصح لها وتسهيل تحويل الأموال إليها.

وأفاد “ماثيو هوهمان” عضو مكتب التحقيقات الاتحادي، أن بيل اعتمدت في تقديم النصح الأمني لتحرير الشام، على الخبرة المهنية التي اكتسبتها أثناء تجنيدها في الجيش الأمريكي والحرس الوطني.

ومن الممكن أن تواجه بيل، حال إدانتها، عقوبة بالسكن تصل لعشر سنوات وغرامة مالية 250 ألف دولار.

وتتبنى تحرير الشام أفكار تنظيم القاعدة، وتم تصنيفها دولياً على قائمة المنظمات الإرهابية.

تحرير: حبيبة العمري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى