غير مصنف

مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ينذر مجلس الأمن بكارثة في سوريا

أكد مساعد الامين العام للشؤون الإنسانية “راميش راجا سينغهام”، الأربعاء، من زيادة خطيرة في أعداد السوريين الذين يعانون من انعدام الأمن الغذائي مقارنة بأعوام سابقة.

وقال راميش في إفادته بجلسة لمجلس الأمن، والتي تنعقد لمناقشة تطورات الوضع في سوريا: “يعاني 9.3 ملايين شخص في سوريا من انعدام الأمن الغذائي، بزيادة 1.4 مليون شخص عن العام الماضي.

وأضاف أن مليوناً من هؤلاء يعانون من انعدام الأمن الغذائي بشكل شديد، متوقعاً ان تتزايد هذه الأعداد، وأن هناك 6.7 مليون نازح داخلياً، ثلثهم يفتقر للمأوى المناسب حسب تقديرات مكتبهم.

وأشار “راميش” إلى الهجمات التي ينفذها النظام وحلفاؤه على المدنيين، حيث قتل مالا يقل عن 8 مدنيين خلال هذا الشهر نتيجة القصف المكثف.

وفند أن بين القتلى عاملون في المجال الإنساني لا يقل عددهم عن 6، بالإضافة لجرح عدد آخر، وكل هذه المآسي في الشمال الغربي لسوريا.

يذكر أن النظام وحلفاؤه يواصلون خرقهم لاتفاق وقف إطلاق النار الموقع بين الجانبين التركي والروسي، الأمر الذي أدى لإدانات دولية واسعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى