إنسانية

الأمم المتحدة: ليس بمقدور سوريا احتواء فيروس كورونا حال تفشيه

الأمم المتحدة: ليس بمقدور سوريا احتواء فيروس كورونا حال تفشيه

الأمم المتحدة: ليس بمقدور سوريا احتواء فيروس كورونا حال تفشيه

ناشد مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا المجتمع الدولي لمساعدة السوريين في كافة المناطق، مشيراً إلى أنها غير قادرة على احتواء فيروس كورونا حال تفشيه.

ودعا المبعوث الأممي “جير بيدرسن” في جلسة مغلقة في مجلس الأمن إلى وقف فوري لإطلاق النار في سوريا.

وأشار إلى أن “سوريا عرضة لخطر كبير يهدد قدرتها على احتواء الفيروس، بسبب التحركات السكانية الهائلة والازدحام الخطير في مخيمات النازحين وأماكن الاعتقال، والإدارة الضعيفة أو الغائبة ببعض المناطق”.

وأضاف “نحتاج لفترة هدوء مستدامة سيوفرها وقف إطلاق النار، ليتم التعاون عبر كافة خطوط التماس المتداخلة على كافة الأرضي السورية، نحتاج إلى ذلك الآن، وليس غدًا”.

وعلّق على اتفاق الرئيسين التركي والروسي قائلاً “اتفق الرئيسان على وقف كل العمليات العسكرية على كافة خطوط التماس داخل منطقة خفض التصعيد بإدلب، وبالفعل، حدث انخفاض ملحوظ للعنف، خاصة الضربات الجوية والعمليات على الأرض، ورغم ذلك تستمر الحوادث المتفرقة من كافة الأطراف”.

وشدد على ضرورة إيقاف أعمال العنف، و”إذا تكررت الأفعال فإن الأخطار التي سيواجهها المدنيون ستتضاعف بسبب الوباء، وسينتشر الفيروس كالنار في الهشيم، بما لذلك من تداعيات إنسانية واجتماعية واقتصادية كارثية على الشعب السوري”.

وأكد بيدرسن على أن تفشي كورونا يحول دون دعوة السوريين للاجتماع في جنيف حاليًا ضمن جهود الحل السياسي.

يذكر أن منظمة الصحة العالمية سبق وحذرت مما أسمته “انفجار” حالات الإصابة بالوباء في سوريا بسبب ضعف النظام الصحي ونظام المراقبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى