دوليإنساني

“يونيفيل” تنقذ طالبي لجوء قبالة المياه اللبنانية

أنقذت قوة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في لبنان المعروفة بـ “يونيفيل”، 36 شخصاً كانوا على متن سفينة تقل طالبي لجوء خارج المياه الإقليمية اللبنانية.

وأكدت “يونيفيل”، الإثنين، إن السفينة كانت تقل 37 مهاجرا، لكن أحدهم توفي. ولم يذكر البيان سبب الوفاة. كما لم يذكر إلى أين كانت تتجه السفينة.

وأوضحت أنها قدمت للناجين مساعدة طبية فورية على متن السفينة التابعة لقوة “يونيفيل” البحرية، حين كانت في طريقها إلى مرفأ بيروت.

وقال قائد قوة “يونيفيل”، الميجر جنرال “ستيفانو ديل كول”، إن قوات حفظ السلام “تبذل قصارى جهدها لإنقاذ حياة هؤلاء الأشخاص”، وإن “أولويتهم هي ضمان سلامة جميع الأشخاص الـ 36 الذين أنقذناهم للتو”.

وتسببت الأوضاع الأمنية والاقتصادية والسياسية في لبنان مؤخراً، بازدياد عدد المهاجرين إلى أوربا عبر البحر الأبيض المتوسط، وانشغال السياسيين اللبنانيين بمعاركهم الحزبية والفئوية مهملين أوضاع الشعب اللبناني.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: