دولي

وفاة معارض مصري داخل السجن

وفاة معارض مصري داخل السجن

 

توفي معارض مصري، في سجن “الوادي الجديد” غربي مصر، بحسب مصادر حقوقية.

واكدت مؤسسة “جوار للحقوق والحريات”، في بيان لها، إن “المعتقل كمال حبيب مرزوق توفى يوم الأربعاء، داخل سجن الوادي الجديد (غربي مصر)”.

وحملت المؤسسة الحقوقية، “وزارة الداخلية ومصلحة السجون المصرية مسؤولية أرواح المعتقلين في السجون وسلامتهم”.
وطالبت بإصدار عفو شامل وفوري لجميع المعتقلين حفاظًا على أرواحهم.

كما أكد مستشار وزير الأوقاف المصري الأسبق، محمد الصغير، بمنشور له على تويتر، وفاة كمال حبيب مرزوق داخل سجن الوادي الجديد.

و تفاعل مغردون عبر منصات التواصل الاجتماعي بمصر، صوراً للمعتقل كمال مرزوق، وعزا بعضهم أسباب الوفاة لـ”الإهمال الطبي” داخل سجن الوادي الجديد، و حملوا وزارة الداخلية مسؤولية وفاته.

يذكر أن نظام الحكم في مصر يكتسب طابعاً ديكتاتورياً، حيث أن قوات الأمن والمخابرات تحكم من قبضتها بشكل ملحوظ وتمارس انتهاكات مستمرة لحقوق المصريين.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: