تعاميم - قرارات - بيانات

وزارة الدفاع تدعو شيوخ العشائر لقيادة ثورة شعبية ضد الانفصاليين

 

وزارة الدفاع تدعو شيوخ العشائر لقيادة ثورة شعبية ضد الانفصاليين

 

دعت وزارة الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة، الثلاثاء، شيوخ العشائر لقيادة ثورة شعبية عارمة ضد الانفصاليين ومشاريعهم التدميرية “المرفوضة شعبياً وإقليمياً”.

وأصدرت الوزارة بياناً، أدانت فيه اغتيال الشيخ مطشر الحمود وسائقه وإصابة ابراهيم الخليل الهفل شيخ عشيرة العكيدات بالإنابة عن شقيقه مصعب، واتهمت قسد بوقوفها وراء هذه الجريمة.

وذكر بيان الوزارة أن قسد تعمل على التخلص من كافة الشخصيات المؤثرة في الحاضنة الشعبية والمناهضة لمشروعها الانفصالي.

وطالب البيان كافة الدول الداعمة لقسد، بوقف الدعم المالي والعسكري والسياسي والمعنوي عنها.

وكان مكتب السفارة الأمريكية في دمشق أدان اغتيال شيوخ العشيرة في ثالث أيام عيد الأضحى، وقدم عزاءه لعائلاتهم وتمنى الشفاء للجرحى.

وأفاد مراسل شاهد، بخروج مظاهرات شعبية غاضبة شرق ديرالزور رداً على استهداف شيوخ عشيرة العكيدات، وقام المتظاهرون بطرد عناصر قسد من المدرسة الابتدائية في بلدة الحوايج.

كما وصلت الاحتجاجات الشعبية إلى بلدة الطيانة، فيما أرسلت قسد تعزيزات عسكرية على امتداد منطقة غرانيج و البحرة و هجين وصولاً الى مناطق الشعيطات في قرى أبوحمام، خشية وصول احتجاجات بلدتي ذيبان و الحوايج إليها.

وكان مجهولون أطلقوا النار، الأحد الماضي، على سيارة شيوخ عشيرة العكيدات في بلدة ذيبان شرق ديرالزور، ما أدى لمقتل مطشر الحمود وسائقه وإصابة ابراهيم الخليل الهفل شيخ عشيرة العكيدات بالإنابة عن أخيه مصعب الهفل.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: