محلي

نظام الأسد يحشد مؤيديه بالإكراه أمام النقطة التركية بالصرمان

نظام الأسد يحشد مؤيديه بالإكراه أمام النقطة التركية بالصرمان

 

طالب مسؤول بعثي في نظام الأسد، أمس الثلاثاء، البعثيين والمؤيدين المتواجدين في مناطق سيطرة النظام بمدينة حماة للتوجه إلى النقطة التركية في الصرمان شرق معرة النعمان والتظاهر أمامها.

وتداول ناشطون، مقطعاً صوتياً للمسؤول البعثي يدعو فيه المنتسبين لحزب البعث من معلمين وموظفين وعسكريين لاصطحاب أطفالهم ونسائهم إلى نقطة التظاهر، مشدداً على عدم ظهور الزي العسكري في المظاهرة لتبدو على أنها مظاهرة شعبية.

وأوضح المسؤول البعثي لأعضاء الحزب أن النظام جهّز لهم حافلات مخصصة لنقلهم إلى المنطقة المذكورة، ستقف بعيدة عن نقطة التظاهر مسافة 400 متر حتى لا تظهر في الصور، مطالباً بحشد أكبر عدد ممكن.

وأكد أن حافلات أخرى ستنطلق من مدينة حماة إلى نقطة التظاهر لنفس الغرض في رسالة مبطنة بضرورة تواجد الجميع، ومحاسبة المتغيبين.

ويعرف السوريون جيداً آلية تنظيم تلك المظاهرات والمسيرات التي كان يصفها النظام بـ “العفوية” طيلة 50 سنة من حكمه، والتي تتم بالإكراه والإجبار، وتحويل كل من يتغيب إلى الفروع الأمنية للتحقيق معه حول أسباب التغيب.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: