سياسي محلي

نظام الأسد: لا علاقة للانتخابات باللجنة الدستورية

شاهد – متابعات
أعرب نظام الأسد عن رفضه ربط الانتخابات بتقدم عمل اللجنة الدستورية السورية، مدعياً أنه “لا يوجد فراغ تشريعي في هذه المسألة”.

وقال المستشار في حكومة النظام، عبد القادر عزوز، “لا توجد ثمة ربط بين إجراء الانتخابات الرئاسية وعمل اللجنة الدستورية، وسوريا تنفذ انتخاباتها وفق الدستور النافذ من عام 2012 وأنه لا يوجد فراغ تشريعي في هذه المسألة”.

وزعم: “إن الشعب السوري يتطلع لمفاوضات بناءة وجادة في اجتماع اللجنة الدستورية، وذلك من خلال التزام المعارضة بالإطار المرجعي الذي تم الاتفاق عليه بين الأمم المتحدة وبين جميع الأطراف والالتزام بمقررات مؤتمر سوتشي للحوار الوطني السوري”.

وأردف “المرحلة الحالية دقيقة وحرجة و”تستلزم ارتقاء المعارضة إلى حجم المسؤولية والتحديات التي تواجه الشعب السوري”، بحسب تعبيره.

وانتقد عزوز عقد مؤتمر المانحين في بروكسل، مدعياً أن “هذا يدل على عدم جدية الأطراف الدولية في إيجاد حل سياسي للمسألة السورية كما أن الشعب السوري لم يتلمس تحسناً في مستوى معيشته جراء هذه المؤتمرات”.

جدير بالذكر أن وزارة الخارجية التابعة لنظام الأسد أعلنت يوم أمس عن رفضها لمخرجات مؤتمر بروكسل بسبب عدم دعوة النظام له.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى