عسكري

منسقو الاستجابة: لا يمكن تحقيق أية تسوية بوجود القوات الروسية والنظام

أكد “منسقو استجابة سوريا”، الثلاثاء، أنه لا يمكن تحقيق أية تسوية في سوريا مع استمرار وجود القوات الروسية وقيادة النظام الحالية.

وقال الفريق في بيان حول “مؤتمر عوة اللاجئين” المقرر عقده في دمشق برعاية روسية، الأربعاء، إن المؤتمر محاولةٌ لتعويم النظام دولياً، والادعاء بأنه يهدف لإعادة اللاجئين، مجرد محاولة لإظهار روسيا بدور الضامن.

وأضاف أن محاولة روسيا للظهور بدور الضامن لحفظ عملية السلام في المنطقة وتقديم المساعدات الإنسانية عن طريقها وطريق النظام، محاولة فاشلة ولن تعطي النتيجة التي تريدها روسيا.

ونوه البيان أنه في حين تدعو روسيا لمؤتمر حول اللاجئين، تستمر بقصف مناطق شمال غرب سوريا وتدعم النظام في خرقه لاتفاق وقف إطلاق النار في المنطقة.

وأشار أن محاولة روسيا، من خلال المؤتمر، إضفاء الشرعية على النظام أمرٌ ساذج ولن يمرّ على المجتمع الدولي.

وأوضح البيان أنه لا رغبة لأي لاجئ بالعودة إلى مناطق سيطرة النظام بسبب غياب أبسط مقومات الحياة الكريمة واستمرار الاعتقالات وانتشار الخطف والتغييب القسري وانعدام الأمان.

وأعلنت روسيا، الاثنين، انعقاد مؤتمر حول عودة اللاجئين في العاصمة دمشق، الأربعاء، بالرغم من المعارضة الدولية والعقوبات المفروضة على نظام الأسد.

تحرير: حبيبة العمري

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: