غير مصنفمحلي

مجالس محلية شرقي حلب تقر سلسلة إجراءات صارمة لمكافحة كورونا

خاص – شاهد

أصدرت المجالس المحلية في كل من مدن الباب وبزاعة وقباسين شرقي حلب، سلسلة من التعاميم لإجراءات احترازية لمواجهة جائحة كورونا في الشمال السوري.

وقال مدير المجلس المحلي في مدينة بزاعة “رضوان الشيخ” لوكالة شاهد بأن “التعميم جاء بعد اجتماع دوري لرؤساء المجالس المحلية في الباب وبزاعة وقباسين”.

وأضاف بأن “التعاميم جاءت بناءً على توصيات مسؤولي الصحة بالمنطقة حيث تم إصدار القرار بإيقاف نشاط كافة الفعاليات الخاصة والتي لا يمكن تطبيق شرط التباعد الاجتماعي بها مثل صالات الأفراح وبيوت التعزية والمراكز الرياضية المغلقة”.

وأشار إلى “استمرار عمل الفعاليات الخاصة التي يمكن تطبيق شرط التباعد الاجتماعي مثل صالات الانترنت والمقاهي”.

وأوضح أن “عمل الأسواق الشعبية سيتواصل لكن مع تطبيق إجراءات الوقاية والتأكيد على الاستمرار بإجراءات التعقيم للأماكن العامة وارتداء الكمامة”.

ونوّه إلى أن “الوقاية من الفيروس مسؤولية كل شخص في المجتمع، وعلى الجميع التعاون في سبيل التخفيف ما أمكن من أثار هذا المرض وعلى المجالس المحلية التوعية، وتوفير مستلزمات الوقاية من انتشار الفيروس”.

ويضم الشمال السوري أكثر من 4 ملايين نسمة من المهجرين والنازحين والمقيمين، منهم أكثر من مليون يعيشون في المخيمات الحدودية مع تركيا، ما ينذر بوقوع كارثة إنسانية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: