غير مصنف

“قسد” تشن حملة دهم واعتقالات شرق دير الزور

خاص – شاهد

شنت “قسد” حملة دهم واعتقالات، أمس الثلاثاء، في بلدة الباغوز شرق ديرالزور، شملت موظفين لديها.

وأكدت مصادر مطلعة لوكالة “شاهد”، أن دورية تابعة لـ “قسد” بقيادة المدعو “أنكيل” وهو أحد مسؤولي ypg داهمت منزل رئيس المجلس المحلي في بلدة الباغوز التابع لها “سالم الخلف” واعتقلت شقيقيه طارق ومحمد الخلف و ثلاثة شبان آخرين من أقاربهم، دون أن توضح أسباب الاعتقال.

وأضافت المصادر أنه تخلل المداهمة تكسير لأثاث المنازل إضافة إلى إطلاق النار في الهواء، بشكل غير مبرر.

وذكرت بأن المدعو “أنكيل”، أصدر أمراً بتعطيل المجلس المحلي وإيقاف الخدمات في بلدة الباغوز حتى إشعار آخر، دون إعطاء أي تفسير أو تعليق مما يسمى “مجلس ديرالزور المدني” وغيره.

وأضافت المصادر أن الأمن العام التابع لـ “قسد” اعتقل أيضاً رئيس ديوان مجلس دير الزور المدني “زاهر الحميد”، بعد مداهمة منزله الكائن في بلدة الصعوة بريف ديرالزور.

وقالت مصادر مطلعة، إن اعتقال الحميد كان بسبب مطالبته “قسد” عبر الاجتماعات التي تمت مؤخراً بإعطاء الدور الحقيقي للمكون العربي بإدارة المنطقة و المشاركة في الإدارة.

وتمارس “قسد” سياسة القمع والترهيب للأصوات التي تنتقدها حتى لو كانت من ضمن صفوفها، لتمرير استراتيجيتها التي تقوم على التغيير الديمغرافي، والإقصاء، في ظل صمت من قبل قوات التحالف التي تدعمها.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: