سياسي دوليمحلية

“قسد” تستخدم “داعش” سلاحاً للضغط على داعميها في مسلسل الاستعصاءات

خاص – شاهد

أعلنت “قسد” مساء السبت عن استعصاء جديد نفذه سجناء “داعش” في سجن الصناعة بمدينة الحسكة.

وأفادت مصادر خاصة من المنطقة، أن “قسد”، تستخدم الاستعصاءات سلاحاً للضغط على قوات التحالف التي تدعمها.

وأشارت المصادر إلى أن هذا الاستعصاء هو الرابع الذي تعلن عنه “قسد” خلال فترة قصيرة، على الرغم من أن جميع الاستعصاءات السابقة، كانت خاليةً من أية آثار أو نتائج أو مخلفات تخريب أو أدلة تثبت صحتها.

وأوضح مراسل “شاهد” أن “قسد” أعلنت عن استعصاءين خلال شهر أيلول الجاري، سبقه استعصاء في شهر آب الماضي، وآخر أعلنت عنه في شهر حزيران.

وتحدّث مراقبون عن أن “قسد” تهدف من خلال الإعلان عن الاستعصاءات للضغط على التحالف الدولي لزيادة الدعم المقدم لها، لأنها تحاول الظهور على أنها من يحارب الإرهاب ويحافظ على أمن المنطقة.

يؤكد صحة ذلك إفراج قسد عن معتقلي “داعش” لديها مقابل مبالغ مالية كبيرة ووساطات عشائرية، إذ أفرجت الأربعاء الماضي عن خمسة عناصر معتقلين لديها كانوا يعملون ضمن ما يسمى “ديوان الشرطة الإسلامية” في التنظيم.

وكثفت “قسد” مؤخراً من عمليات الإفراج عن معتقلين لديها من تنظيم “داعش”، في ظل تخوف أهالي المناطق التي تسيطر عليها من تدهور الوضع الأمني، سيما أن “قسد” هددت أكثر من مرة بإطلاق سراح معتقلي “داعش” لديها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى