محلي

قرارات هدم في دير الزور لمعارضين و مهجرين من يقف وراءها

 

قرارات هدم في دير الزور لمعارضين و مهجرين من يقف وراءها

 

خاص – شاهد

أصدرت بلدية النظام في مدينة دير الزور قرار هدم 35 منزلاً تعود ملكيتها لأهالٍ مهجرين بحجة مخالفة القانون.

وأفاد مراسل وكالة شاهد الثلاثاء أن “الأهالي تلقوا القرار من عناصر مكتب البناء وبمؤازرة قسم شرطة مجلس المدينة، وباشروا بالفعل بهدم 3 منازل”.

وأضاف أن “عملية الهدم ستطال 35 بناءً تعود ملكيتها لأشخاص خرجوا من المدينة قبل سيطرة داعش على المنطقة، بذريعة أن الأبنية تخالف المواصفات”.

وأشار إلى أن هناك بعض المنازل لأهالي معروفين بالمدينة من عشرات السنين وفيها أوراق نظامية وأوراق مليكة وتراخيص”.

ونقل المراسل عن الأهالي أنه “لا يمكن توضيح القرار إلا أنه محاولة للضغط على الأهالي، وسرقة مزيد من الأموال بحجة المخالفة، وذلك برعاية من المخابرات الجوية التي تقف خلف ما يجري بزعامة “فراس جهام”.

الجدير ذكره أن منظمة هيومن رايتس ووتش سبق ونشرت تقريراً أكدت فيه أن حكومة النظام عاقبت عائلات المعارضين عبر تجميد أموالهم المنقولة وغير المنقولة، مشيرةً إلى أن تلك الإجراءات تنتهك حقوق الملكية وتشكل عقاباً جماعياً في استهدافهم، وذلك في مناطق ريف دمشق والغوطة الشرقية وحلب ودير الزور.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: