محلي

غارات جوية مجهولة بين الرقة ودير الزور

نفذت طائرات مجهولة الهوية، مساء الخميس ، غارات جوية في بادية معدان عتيق على الحدود الادارية بين الرقة وديرالزور، أسفرت عن إصابات في صفوف الميليشيات الايرانية المتمركزة هناك.

وأفادت مصادر مطلعة أن الاستهداف كان لموقعين تابعين لحزب الله العراقي، أسفر عن إصابة 3 عناصر بجروح خطيرة وإعطاب 7 آليات عسكرية.

وتعمل الميليشيات الإيرانية على توسيع نفوذها في مناطق سيطرة قوات النظام، عبر إقامة مقرات ومراكز أمنية في القرى والبلدات الواقعة غرب نهر الفرات، حيث أنشأ الحرس الثوري الإيراني مقراً له في دبسي عفنان غرب مدينة الرقة لأول مرة.

و تدعي الميليشيات الإيرانية أن هذه التعزيزات الهدف منها محاربة تنظيم داعش المتغلغل في البادية السورية، إلا أن المصادر ترجح أن التعزيزات ماهي إلا لتعزيز الوجود الايراني غرب نهر الفرات لإيجاد توازن مع الروس.

وتم نقل الاصابات الناجمة عن استهداف الطيران المجهول الى مشفى ميداني في بلدة معدان عتيق قبل نقلها الى مشفى الفرات الميداني وسط مدينة ديرالزور.

وكان طيران التحالف قد استهدف الشهر الماضي عدة مواقع “للميليشيات” الإيرانية والعراقية في مناطق ريف دير الزور الشرقي وأسفر عن مقتل وإصابة العشرات.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: