سياسي

عواصم أوربية و إفريقية باتت في مرمى الغواصات الروسية

 

عواصم أوربية و إفريقية باتت في مرمى الغواصات الروسية

 

حذّر جنرال في قوات البحرية الأمريكية من التمدد الروسي الحاصل في سوريا والشرق الأوسط.

وبحسب صحيفة ستار الأمريكية فإن “قائد القوات البحرية الأمريكية في أوروبا وإفريقيا الأدميرال “جيمس فوغو” حذّر من التمدد الروسي في منطقة الشرق الأوسط”.

وأضاف أن “تواجد القوات الروسية في ميناء مدينة “طرطوس” وشبه جزيرة القرم يهدد أوروبا وإفريقيا عسكرياً، حيث أصبحتا خط دفاع ومركز بحري بالنسبة لروسيا”.

وأشار إلى أن “روسيا بدأت بالتركيز عسكريا على منطقة شرق المتوسط، والتي تعتبر واحدة من أكثر المناطق التي تشهد تحركات عسكرية في العالم”.

وصرّح “فوغو” بأن “روسيا بدأت تصب اهتماماتها على هذه المنطقة، وبدأت بنشر غواصات متطورة قادرة على إطلاق الصواريخ”.

ونوه إلى “خطورة هذه الغواصات، وأوضح أنها قادرة على العبور إلى المياه الأوروبية، كما أنها تستطيع استهداف العواصم الأوروبية والإفريقية”.

ودعا “الدول المعنية للتفكير في الخطر الناجم عن فعاليات روسيا في القرم وطرطوس وخطرها في حال نجحت في كسب مراكز دائمة في ليبيا”.

الجدير ذكره أن التدخل الروسي مكّن عبر الغارات والقصف الصاروخي ونشر مستشارين على الأرض، النظام والمليشيات الإيرانية من استعادة السيطرة على مناطق عدة في سوريا في عام 2015، لا سيما القطاع الشرقي من مدينة حلب، ومحيط العاصمة دمشق.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق