ميدانية

صحيفة كويتية: روسيا تسابق الزمن للمحافظة على مكتسباتها في سوريا

كشفت صحيفة “القبس” الكويتية عن مساعٍ روسية للمحافظة على مكتسباتها في سوريا وبسط نفوذ أوسع، بالتزامن مع خسائرها، بسبب قانون قيصر الأمريكي.

وبحسب تقرير نشرته الصحيفة، الاثنين، فإن “الروس يسابقون الزمن من أجل تنفيذ مخططاتهم في سوريا من أجل الحفاظ على المكتسبات والمصالح الروسية قبل نهاية العام الجاري”.

ونقلت الصحيفة عن مصدر خاص، قوله؛ إن “روسيا تبذل جهوداً مضاعفة، من أجل التوصل إلى تسوية سياسية في سوريا، على أن تكون التسوية متناسبة مع المصالح الروسية قبل نهاية العام الجاري، أي قبل وصول إدارة أمريكية جديدة إلى البيت الأبيض”.

وأضاف المصدر أن “روسيا تعتبر الخاسر الأكبر من الناحية الاقتصادية بعد دخول “قانون قيصر” حيز التنفيذ، وأنها تريد ضمان حصولها على عائدات ضخمة جراء تدخلها المباشر لمساندة نظام الأسد”.

وأوضحت أن “ما تسعى إليه روسيا هو الإبقاء على الأوضاع الراهنة في سوريا، ومحاولة عدم إجراء أي تغييرات تذكر من كافة النواحي، سواء على المستوى الميداني أو السياسي، مع انتظار نتائج الانتخابات الأمريكية التي سيكون لها دور كبير في حسم الأمور بما يتعلق بالتفاهمات حول الملف السوري”.

وكرّست روسيا هيمنتها على سوريا باستئجار ميناء طرطوس لمدة نصف قرن، ويمنحها هذا الميناء إطلالة استراتيجية على البحر المتوسط، وأماكن استراتيجية أخرى.

يذكر أن التدخل الروسي مكّن النظام، عبر الغارات والقصف الصاروخي ونشر مستشارين على الأرض، من استعادة مناطق عدة في سوريا في أول أشهر من تدخلها عام 2015.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى