اقتصاد محلي

شلل في السوق مع تدهور بسعر الليرة واقتراب “قيصر

 

شلل في السوق مع تدهور بسعر الليرة واقتراب “قيصر

 

انخفض سعر صرف الليرة السورية، إلى حدود 2400 ليرة سورية مقابل الدولار الأمريكي الواحد، في حين تجاوز سعر غرام الذهب 100 ألف ليرة سورية، مسجلا أدنى مستوى لسعر الصرف في تاريخ سوريا.

وبحسب مصادر شاهد المحلية فإن سوريا بشكل عام شهدت انكماشاً اقتصادياً في مختلف مناطق السيطرة بكل من مناطق النظام، والشمال السوري المحرر، ومناطق قسد، على اعتبار أن التعامل ما يزال حتى الآن بالليرة في مختلف المناطق”.

وشهدت الليرة السورية انخفاضاً تجاوز الـ 500 ليرة مقابل الدولار في الأسبوع الأخير، حيث سجلت 2350 ليرة سورية عن كل دولار واحد للبيع، و2400 ليرة للشراء.

وأفاد مراسل شاهد في الرقة أن محلات الصرافة أغلقت أبوابها صباح اليوم بعد الانخفاض الكبير بسعر صرف الليرة.

وأضاف أن “جميع أسعار المواد الغذائية والتموينية الأساسية لكل أسرة يتم تقييمها بالدولار لترتفع بذلك بشكل جنوني مما يؤظي لعدم قدرة كثير من أصحاب الدخل المحدود على تأمينها”.

وستعلن الولايات المتحدة الامريكية عن حزمة من العقوبات على النظام السوري وداعميه منتصف حزيران الجاري كإجراءات ضمن قانون “قيصر”.

ويعرف “قيصر” أنه مشروع قانون أقره مجلس النواب الأمريكي، في الخامس عشر من تشرين الثاني 2016، ووقع عليه الرئيس الأمريكي، في 21 من كانون الأول 2019.

وتعود تسميته نسبة إلى الضابط السوري المنشق عن النظام، والذي سرّب 55 ألف صورة لـ11 ألف معتقل عام 2014، قتلوا تحت التعذيب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى