اقتصادي

زيادة نسبة شراء العقارات في تركيا من قبل الإيرانيين والسلطات الإيرانية تحذّر

زيادة نسبة شراء العقارات في تركيا من قبل الإيرانيين والسلطات الإيرانية تحذّر

 

ازدادت نسبة الإيرانيين المقبلين على شراء العقارات في تركيا بشكل ملحوظ للأشهر الثمانية الأولى من العام الجاري، بينما حذرت السلطات الإيرانية وإعلامها من الأمر.

وذكرت صحيفة الشرق الأوسط أن الإيرانيين تصدروا قائمة مشتري العقارات من الأجانب في تركيا، حيث بلغ عدد المنازل التي اشتروها في شهر آب الماضي فقط، 640 منزلاً.

وأكدت إحصائيات “معهد الإحصاء التركي الحكومي” أن مشتريات الإيرانيين للعقارات بلغت، خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام الجاري، نحو 3808 وحدة سكنية، بزيادة أكثر من 20% مقارنة بالفترة نفسها من عام 2019.

وعبر مسؤولون حكوميون في إيران عن قلقهم من ازدياد نسبة شراء الإيرانيين للعقارات في تركيا، ووصفت وسائل إعلام النظام الإيراني الأمر بالسراب، مدعية أن الإيرانيين “سيندمون وسيضطرون لبيع كل ما اشتروه في تركيا”.

كما حذر رئيس اتحاد مستشاري الأملاك في إيران “مصطفى قلي خسروي”، من زيادة إقبال الإيرانيين على شراء العقارات في تركيا بهدف “الحصول على جنسيتها”.

واعتبر “خسروي” أن قوانين البلديات التركية لا تسمح بمنح الجنسية لمشتري العقارات إلا لمن يحمل “السند الحقيقي لملكية العقار” باسمه فقط بمعنى أن عائلات المشترين لا تستفيد بالتبعية.

وأرجعت وسائل إعلام إيرانية معارضة سبب شراء الإيرانيين للعقارات في تركيا، إلى رغبتهم بالهروب برؤوس أموالهم من إيران، خاصة مع الانهيار الكبير للعملة المحلية.

وكانت تركيا أصدرت عام 2018 قراراً يقضي بمنح جنسيتها لكل من يشتري عقاراً في البلاد لا تقل قيمته عن 250 دولار.

تحرير: حبيبة العمري

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: