محلي

زهير عبد الكريم ينقلب على “نوري المبيض” ويهاجم حكومة النظام

زهير عبد الكريم ينقلب على “نوري المبيض” ويهاجم حكومة النظام

 

شن الممثل الموالي “زهير عبد الكريم” هجوماً على المسؤولين في حكومة النظام على خلفية أزمة البنزين والخبز التي تعاني منها مناطق سيطرة نظام الأسد.

واعتبر عبد الكريم في لقاء صحفي نقلته وسائل الإعلام، أن “ما يمر به الشعب السوري من فقر وذل هو أمر معيب خاصة وأننا بلد القمح والطحين أصبح الخبز على البطاقة الإلكترونية لانعدام الثقة بالمسؤولين”.

وأضاف موجهاً كلامه إلى المسؤولين في حكومة النظام “بكل دول العالم يوجد صراحة من المسؤوليين إلا في سورية تصدر القرارات من دون سابق إنذار”.

وأشار عبد الكريم إلى الفساد والمحسوبيات المنتشرة في مناطق النظام، مؤكداً أن “هناك تجاوزات كبيرة على محطات الوقود أمام أعين المواطنين وهذا الأمر مرفوض تماماً”.

وسخر ناشطون سوريون من تصريحات عبد الكريم معتبرين أنه يناقض نفسه، وهو المعروف بأنه من أكثر الداعمين لنظام الأسد وفساد مؤسساته.

ورأى الناشطون أنه انقلب على مهنته الأساسية “كمبيض” و”ملمع” للنظام الفاقد لأدنى قيم الأخلاق والإنسانية، والذي سعى جاهداً لتقديمه على أنه نظام وطني يحظى بقبول الشعب له.

وهاجم عبد الكريم في العام الماضي مجموعة من الممثلين السوريين الذين انتقدوا حكومة الأسد متهماً إياهم “بعدم الوطنية” و”الخيانة”، من أبرزهم الفنان باسم ياخور.

ويعرف الممثل زهير عبد الكريم بلقب “لاعق البوط العسكري” في إشارة إلى الصورة التي تداولتها وسائل إعلام قبل سنوات له وهو يمسك بقدم جندي في قوات النظام ويقبل حذاءه العسكري.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: