سياسي دولي

روسيا تنفي إصابة عناصرها بسوريا بفيروس كورونا

 

روسيا تنفي إصابة عناصرها بسوريا بفيروس كورونا

 

روسيا تنفي إصابة عناصرها بسوريا بفيروس كورونا

نفى السفير الروسي لدى نظام الأسد تسجيل أي إصابة بفيروس كورونا المستجد بين الدبلوماسيين أو العسكريين الروس الموجودين في سوريا.

وذكر السفير الروسي “ألكسندر يفيموف” بتصريحاته أنه “حتى الآن لم يتم الكشف عن إصابات بفيروس كورونا وأنهم يتخذون إجراءات وقائية صارمة في سوريا”.

وأضاف ان القوات الروسية “تمتلك القدرة على نشر فرق طبية وكذلك أسرّة وغرف مرضى بالإضافة لما يتوفر حالياً”.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية عن وجود أكثر من 63 ألف عسكري روسي على الأراضي السورية عام 2018، متواجدين بقاعدتين رئيسيتين هما قاعدة حميميم في اللاذقية وميناء طرطوس البحري.

وكانت منظمة الصحة العالمية، قد أعلنت أن وضع انتشار وتفشي فيروس كورونا المستجد في سوريا يتخذ منحاً تصاعدياً، في حين ما يزال النظام يستمر في التعتيم على الأرقام الحقيقية لعدد المصابين واكتفى بنشر 25 حالة توفى منها 2.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى