ميدانية

روسيا تنتهك الاتفاق الأخير بقصف مكثف و جرحى مدنيون

 

روسيا تنتهك الاتفاق الأخير بقصف مكثف و جرحى مدنيون

 

خاص – شاهد

استشهد طفل وأصيب ثمانية مدنيين آخرين جراء تكثيف القصف من قبل القوات الروسية وقوات النظام على ريفي إدلب الغربي والجنوبي.

وأفاد مراسل شاهد بالمنطقة بأن “قوات النظام شنّت قصفاً صاروخياً على أطراف مدينة أريحا وقرية بينين جنوب غرب إدلب بجبل الأربعين”.

وأضاف المراسل بأن “قوات النظام المتمركزة بالحواجز المحيطة في جبل الزاوية استهدفت بواسطة الصواريخ والمدفعية كل من كنصفرة والفطيرة وحميمات جنوب إدلب”.

كما استهدفت قوات النظام المتركزة غرب حماة قرية الدقماق بريف إدلب بقذائف المدفعية والهاون، بحسب المراسل.

وفي السياق أكد المراسل أن “الطائرات الروسية كثّفت من قصفها على تلة الكبينة شمال اللاذقية.

الجدير ذكره أن منطقة خفض التصعيد تشهد خرقاً مستمراً من قوات النظام وروسيا لاتفاق وقف إطلاق النار المبرم بين تركيا وروسيا في 5 آذار الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى