دولي

“دوما تحت الأرض” وثائقي سوري يحصد جوائز دولية

شاهد – خاص

حصد الفيلم الوثائقي السوري القصير “دوما تحت الأرض” العديد من الجوائز الدولية آخرها جائزتين في مهرجان “أندي ليربوا” في البرتغال.

وقال مخرج الفلم “تيم السيوفي” لوكالة شاهد في لقاء معه “تم تصوير المواد التي أنتج منها الفيلم ضمن الحملة الأخيرة على المدينة، في الأقبية والملاجئ، والمحاولة كانت خلال 6 دقائق عكس صورة مختلفة عن تصوير المعتاد للقصف الخارجي وإسعاف المصابين”.

وأضاف أنه تم “توثيق ردّة فعل الأطفال على القصف وتعابير الأهالي ومتابعتهم للأخبار وهم ينتظرون الأمل لتوقف الموت الذي ينتظرهم، معاناتهم بتحضير الطعام وتأمين المياه في ظل القصف”.

وأشار إلى أن “مرحلة تصوير الفيلم كانت أخطر مراحل حياة الكادر، وكان بمثابة حلم، والهم الأكبر هي أنني كنت بمثابة حامل رسالة الأشخاص الذين وثقتهم عدسة الكاميرا ثم استشهدوا”.

وكان أول عرض لفيلم “دوما تحت الأرض”بمهرجان لوكارنو بسويسرا، وأهم جائزة حصل عليها الفيلم هو جائزة مقدمة من “منظمة العفو الدولية” وآخرها جائزتان في البرتغال”.

ونوّه إلى أن “الفيلم إلى الآن لم يتم عرضه على العام أو اليوتيوب لأنه ما زال يشارك بمهرجانات دولية وننتظر ترويجاً أكبر للفيلم لتحقيق أهدافه”.

وختم بأن الرسالة من الفيلم هي عكْس الصورة الحقيقية للنظام وتوثيق طريقة قتله للمدنيين هذه الصورة التي يتم العمل على تجميلها من قبل المجتمع الدولي وإعادة ترويج النظام من جديد”.

الجدير ذكره أن قوات النظام بدعم من روسيا سيطروا على الغوطة الشرقية في نيسان 2018 بعد عملية عسكرية كبيرة، انتهت باستهداف أحياء مدينة دوما بالسلاح الكيماوي، ما سبب إدانة دولية وتحركًا عسكريًا خجولاً من قبل الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا لضرب مواقع عسكرية للنظام.

اظهر المزيد

تعليق واحد

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    انا عشت هذه المأساة القرن الواحد والعشرين
    وتاخذل المجتمع الدولي عن هذه المأساة والجريمة
    التي ضحيتها مئات الأطفال والنساء والشيوخ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: