ميدانية

حكومة الوفاق الوطني: ميليشيا حفتر ارتكبت جرائم إبادة وزرعت الألغام بألعاب الأطفال

أعلن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الشرعية الليبية، السبت، أن ميليشيا الانقلابي خليفة حفتر ارتكبت جرائم إبادة جماعية وزرعت الألغام في ألعاب الأطفال.

وأصدر المجلس الرئاسي بياناً، أكد فيه قتل ميليشيا حفتر لعائلات بأكملها في ترهونة وقصر بن غشير، وألقت بجثثهم في آبار المياه، كما قتلت أطفالاً ودفنت رجالاً وهم أحياء مكبلي الأيدي والأرجل.

وأكد البيان أن الفرق العاملة على انتشال الجثث في المناطق المحررة اكتشفت العديد من الجرائم المرتكبة، منها جثث مدفونة في مقابر جماعية مجهولة، أو ما يزال أصحابها في عداد المفقودين.

وأوضح أن ميليشيا حفتر زرعت الألغام في ألعاب الأطفال بمدينة طرابلس، وبتقنيات حديثة تدل على أن جهة أجنبية وراء زراعتها، منوهاً أن عودة المهجرين إلى منازلهم ماتزال خطرة.

وشكر بيان المجلس الرئاسي كل الدول الصديقة التي تقف مع الشعب الليبي، وناشد جميع الدول بضرورة المساعدة تقنياً على تفكيك الألغام.

وطالب بإجراء تحقيق أممي يعاقب مرتكبي الفظائع والجرائم وينصف الشعب الليبي.

وكانت وزارة الدفاع التركية أعلنت، السبت، أن قواتها تستمر بإزالة الألغام من منازل المدنيين في المناطق الليبية المحررة، للوصول إلى بيئة آمنة للمهجرين حال عودتهم إلى مدنهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى