محلي

حريق في سوق البزورية بدمشق والاتهامات تتوجه لإيران

 

حريق في سوق البزورية بدمشق والاتهامات تتوجه لإيران

 

اندلع حريق، ليل السبت ـ الأحد، في محلات تجارية بسوق البزورية التاريخي في العاصمة دمشق، ووجه حقوقيون الاتهامات لإيران بافتعاله.

وذكر إعلام النظام أن الحريق كان كبيراً وشاركت أكثر من 10 سيارات إطفاء في إخماده واقتصرت الأضرار على المادية.

ووجه نشطاء حقوقيون الاتهام لإيران بافتعال الحريق، بسبب أطماعها في تملك أكبر عدد من المحلات في أسواق دمشق التاريخية.

وأكد ناشطون أنه عندما تصطدم أطماع إيران برفض أصحاب المحلات، تقوم بافتعال الحرائق فيها لإلحاق الضرر بأصحابها بسبب خسارتهم ملايين الليرات في هذه الحرائق.

وتكررت حادثة إحراق محلات في أسواق دمشق التاريخية، كحريق محلات في سوق العصرونية وسوق الحميدية مقابل الباب الشمالي للمسجد الأموي.

وتسعى إيران لامتلاك العقارات في دمشق القديمة عبر إغراء أصحابها بدفع مبالغ كبيرة، وسبق أن نجحت بشراء عدة منازل في أحياء القيمرية والشاغور وشارع الأمين في قلب دمشق القديمة.

وكان رأس النظام منح الجنسية السورية للعديد من الإيرانيين، في إطار جريمة التغيير الديمغرافي للعاصمة دمشق، وتداولت وسائل الإعلام صورة رقية كرمنشاهي المرشحة الإيرانية عن ريف دمشق لانتخابات مجلس شعب النظام الأخيرة.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: